نادي الوحدة المنارة نظم ندوة بعنوان “الجريمة السيبرانية وحماية البيانات الشخصية”

خاص –nextlb

نظمت اللجنة الإجتماعية في نادي الوحدة المنارة في البقاع الغربي ، بالتعاون مع مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية وحماية الملكية الفكرية في قوى الأمن الداخلي، ندوة توعوية بعنوان “الجريمة السيبيرانية وحماية البيانات الشخصية”.
حاضر فيها المؤهل أول في قوى الأمن الداخلي طوني خشان، وأخصائي المعلوماتية مازن أيوب ، وأدار الندوة المهندس عمرو خالد الورداني .
والأمن السيبراني إصطلاحاً هو عملية حماية الأنظمة والشبكات والبرامج ضد الهجمات الرقمية ، وهذه الهجمات السيبرانية تهدف عادةً إلى الوصول إلى المعلومات الحساسة أو تغييرها وتزويرها أو سرقة بيانات وأموال .

خشان للإبلاغ عن الجرائم وملاحقة المجرمين
وأوضح المؤهل أول في قوى الأمن الداخلي طوني خشان الدور والمهمات التي يقوم بها مكتب مكافحة جرائم المعلوماتية معدداً أبرز الجرائم المعلوماتية التي تم التعامل معها من قبل المكتب خلال فترة انتشار وباء كورونا ومنها : الإبتزاز الجنسي عبر استخدام حسابات واتس آب وفيسبوك وإنستغرام ، وسرقة الحسابات وتعطيل حسابات أفراد الهيئة التعليمية على الواتس آب ، وانتحال أسماء جمعيات خيرية للحصول على تبرعاتها ، وطلب مواد وسلع بأسماء وهمية ، وحتى بيع نتائج فحوصات PCR مزورة ، وتحويل أقساط مدرسية الى حسابات المجرم وسرقتها
وأعطى المؤهل خشان في كلمته بعض الإرشادات و التوجيهات لتجنب وقوع المواطن المستخدم لتقنيات التواصل الإجتماعي ضحية هذه الجرائم ، وفي حال وقوع هذه الحالات شرح كيفية معالجتها عبر تقديم شكوى عن طريق صفحة قوى الأمن وكذلك عن طريق النيابة العامة .
ونبه خشان الى خطورة تمضية الأطفال وقتاً طويلاً على الإنترنت بعيداً عن مراقبة الأهل .

أيوب : برامج الحماية ضرورية
وعن تعريف مفهوم الأمان و خصوصية الكومبيوتر والأخطار التي تهدد الجهاز والمستخدم شرح أخصائي المعلوماتية مازن أيوب ماهية هذه المخاطر ومصدرها الأحداث الطبيعية مثل النيران والفيضانات ، العواصف وقد تتسب بتلف أجهزة الكومبيوتر و ضمناً البيانات المحفوظة فيها ، والأفعال البشرية ما بين عرضية سببها الخطأ البشري ، وقد تودي الى تلف الجهاز أو حذف بعض البيانات والبرامج ، ومقصودة مثل سرقة البيانات ، والحسابات و معلومات شخصية ومالية وسوء إستخدامها ، وإستخدام “البرامج الخبيثة” مثل الفيروسات، والمفترسون على الإنترنت وهم الأشخاص الذين يخدعون مستخدمي الإنترنيت و يستدرجونهم إلى أمور غير أخلاقية .

ونصح الأخصائي أيوب في مداخلته بإستخدام الكومبيوتر بعناية ، وبتثبيت برامج الحماية من الفيروسات و برامج التجسس ، و نصح بإبقاء أنظمة التشغيل محدثة مشدداً على ضرورة إختيار كلمات مرور طويلة و مركبة و الحذر عند تداول المعلومات المهمة .
كما نبه من خطورة استخدام الإنترنت في الأماكن العامة و الدخول الى المواقع غير الآمنة ، ونصح الأهل بمراقبة إستخدام أطفالهم للإنترنت ، وبمشاركة المعلومات حول الأمان على الإنترنيت .

atefbaalbaky@hotmail.com

لمشاركة الرابط: