أيوب يوقع كتابه ” بين الدفة والمرساة يصبح الحلم حقيقة – دراسة الرمز في شعر عمر شبلي”في بلدة المنارة البقاعية

خاص – nextlb
وقع الدكتور علي سعيد أيوب ، بحضور كوكبة من أهل العلم والثقافة والشعر ، كتابه الأول الذي حمل عنوان ” بين الدفة والمرساة يصبح الحلم حقيقة – دراسة الرمز في شعر عمر شبلي” خلال ندوة عقدت في قاعة دار طيبة ببلدة المنارة البقاع الغربي .
قدم للندوة وأدارها أيمن عثمان ، وتحدث فيها بعد النشيد الوطني : الدكتور علي مهدي زيتون ، الشاعر سلمان زين الدين ، الدكتورة لارا خالد مخول ، والدكتورة هدى معدراني ، وإختتمت بكلمة للمؤلف ، و بعد الندوة تم توقيع الكتاب .


أيوب
عرض الدكتور أيوب في الندوة لكتابه الذي يشكل باكورة أعماله الأدبية ، والذي يركز على دراسة الرمز في شعر الأديب والشاعر المخضرم وصاحب التجربة الشعرية الإستثنائية ، عمر شبلي الذي ” أسعفه في تفجير الكلمة القاموسية لتأخذ معنى أبعد من حرفيتها المعجمية ، وقد لجأ إلى الرمز بتأثير الثقافة الخصبة وبفعل التجربة المؤلمة التي أجبرته على استخدام الرمز معتبراً إياه لغة أخرى ، ولغة في اللغة.”
وكانت مناقشة مستفيضة من المشاركين في الندوة حول الكتاب وموضوعه ، والتأكيد على أهمية الرمز في الدراسات النقدية بما يحمله من كثافة دلالية ” فوحده القادر على إضاءة الأعماق الملغزة التي تضع الرؤية إصبعها عليها..”.

أدار الندوة وقدّم للمتحدثين فيها الشيخ أيمن عثمان ، وإختتمت بكلمة شكر من صاحب الدعوة الدكتور أيوب ثم وقع الكتاب للحضور ، وأقيم حفل كوكتيل للمناسبة .

والدكتور علي سعيد أيوب من بلدة المنارة البقاع الغربي ، حائز درجة الدكتوراه في اللغة العربية وآدابها من الجامعة اللبنانية ، وهو محاضر في الجامعة اللبنانية والجامعة اللبنانية الدولية ، ومدرس لمادة اللغة العربية في ثانوية المنارة الرسمية وثانوية القرعون الرسمية .

atefbaalbaky@hotmail.com

الصور بعدسة عائشة أيوب

لمشاركة الرابط: