وطن مسكون بالألم …بقلم د.طلال الورداني

حارت معانيك يا فكري ويا قلمي
ماذا عن الوطن المسكون بالألم؟
هل ناسه أدركوا حجم الهوان وما
ساقوه من هذيان غير منتظم؟
كم أنت تحتاج مصداقاً ومعتدلاً
يزنُ الكلامَ نقياً رائع النغم
لا أن يكون بلا أفق ولا حُلم
تجتاحُهُ لوثةٌ من غير ذي ندم
أراك يا وطني تحتاجُ أدمغةً
تحمي حماكَ وترقى صحوة القمم
تحتاجُ يا وطني جيلاً تناشدهُ
أن يصنعَ المجدَ بالقرطاس والقلم

د . طلال الورداني

لمشاركة العنوان: