نازك رفيق الحريري هنأت بحلول رمضان: يحمل معه مرحلة جديدة مع انتخاب مجلس نيابي يتولى مسؤوليات كبيرة

هنّأت السيدة نازك رفيق الحريري الشعب اللبناني والأمة العربية والإسلامية بحلول شهر رمضان المبارك، راجية الله سبحانه وتعالى أن تحل بركة هذا الشهر الفضيل على الأمة الإسلامية وعلى العرب أجمعين، وأن تكون مناسبة تجمع اللبنانيين على الألفة والرحمة والمغفرة والتسامح.
وقالت إن “هذا الشهر الفضيل يحمل معه هذا العام مرحلة جديدة مع انتخاب مجلس نيابي يتولّى مسؤوليات كبيرة، وفي طليعتها تشكيل حكومة وطنية تجتمع على أهداف مشتركة وتعمل من أجل تلبية طموحات اللبنانيين واللبنانيات وتحقيق آمالهم بمستقبل آمن وواعد”.
واستذكرت السيدة نازك رفيق الحريري في هذه المناسبة المباركة “التي تجسّد معنى التضحية والتفاني، شهيدنا الغالي الرئيس رفيق الحريري وتضحيته الكبرى في الاستشهاد العظيم من أجل لبنان الحر السيد المستقل المزدهر، وبناء دولة نهائية لجميع اللبنانيين، مسلمين ومسيحيين، تضمن لهم العيش في كنف القانون والمؤسسات وترعى حقوقهم وحرياتهم، وتوفر لهم عيشة كريمة آمنة تحت سقف دستور الطائف وقيم الديمقراطية والعيش المشترك”.
وجدَّدت الدعاء لله عزَّ وجلَّ “ليحمي لبنان وليُعجِّل في انجلاء الحقيقة وتحقيق العدالة من أجل الرئيس الشهيد رفيق الحريري وسائر الشهداء الأبطال الذين بذلوا أرواحهم على درب إعادة بناء لبنان، دولةً ديمقراطيةً متقدمة، حاضنةً لجميع أبنائها”.
وختمت بالقول: “إن شاء الله لا يمرُّ الشهر الكريم إلا وقد عادت السكينة والطمأنينة لقلوبنا، ورُفِعَت الشدَّة عن بلدنا وعن الأمة الإسلامية وشعوب العالم أجمع. وكل عام وأنتم بألف خير” .

المصدر_خاص

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك