نازك رفيق الحريري تهنئ بعيد الأب: الرئيس الشهيد جسد معنى الأبوة بإمتياز بإحتضانه اللبنانيين طوال مسيرته الوطنية والإنسانية

هنأت السيدة نازك رفيق الحريري آباء لبنان والوطن العربي والعالم أجمع بعيدهم، وحيّت روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري الذي جسد معنى الأبوة بإمتياز واحتضن اللبنانيين واللبنانيات طول مسيرته الوطنية والانسانية، وكان لهم مثالاً للأب المحب الذي رعاهم جميعاً من دون تفرقة أو تمييز وبذل عمره وحياته حتى يوفر لعائلته الصغيرة ولعائلته الكبيرة لبنان سبل الرفاه والعيش الكريم والنمو المستدام. وكان مفهوم الأبوة بالنسبة إليه يتجلى في ثلاث قيم العلم والأخلاق والعطاء .
وقالت السيدة نازك رفيق الحريري إن خير تقدير للرئيس رفيق الحريري في يوم الأب وفي كل يوم هو أن يكون لبنان كما حلم به وأراده، دولة القانون والحقوق والحريات والديمقراطية، وموطن القيم الإنسانية النبيلة، ومركزًا إقليميًا للمعرفة وللنهوض الاجتماعي والثقافي والاقتصادي والسياسي.
ودعت عقيلة الرئيس الشهيد رفيق الحريري اللبنانيين الى نبذ لغة العنف والابتعاد عن التجاذبات والاصطفافات السياسية وانتهاج الحكمة والمنطق والنقاش السلمي الهادىء من أجل مواجهة التحديات الكبيرة والكثيرة التي ترافق مسيرة البناء والتقدم والإزدهار .
وتضرعت السيدة نازك رفيق الحريري الى الله سبحانه وتعالى حتى تعود هذه المناسبة الطيبة على لبنان وقد تجلت الحقيقة وتحققت العدالة آملة بأن يبقى لبنان وطناً حراً سيداً مستقلاً ينعم بالسلام الدائم وبالاستقرار والإزدهار تماماً كما أراده الرئيس الشهيد رفيق الحريري .
كل عيد أب والآباء جميعاً بألف خير .

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك