معرض المسكوكات الخامس : عين على التاريخ من نافذة العملات والطوابع

خاص – عاطف البعلبكي

عودة الى التاريخ والأصالة والشواهد الباقية من حضارات سادت ثم بادت ، وبقيت عملاتها شاهدا حيا على تلك الحضارات تؤرخ حقبا غابرة وتمحو عنها غبار النسيان ، وتعقد صلة وصل مع من سلف من الأجيال الذين تقع على عاتقهم مسؤولية قراءة التاريخ والإستفادة من شواهده .
جمعية المسكوكات للعالم العربي والإسلامي ، تقيم صلة الوصل هذه عبر تنظيم سلسلة من المعارض الدورية ، ومنها معرض المسكوكات الخامس برعاية وزارة الثقافة البنانية ، وبمشاركة وزارة التربية والتعليم العالي في فندق مونرو واجهة بيروت البحرية .
وشمل المعرض مجموعات من النقود المعدنية من مختلف الحقب الزمنية ، وأهمها عملات من العهد الفينيقي الأموي والمملوكي ، وصولا الى مطلع الخمسينيات والنقود التذكارية المعدنية والورقية والطوابع التذكارية النادرة حتى يومنا الحاضر .


وللمناسبة قال رئيس الهيئة الإدارية للجمعية العميد الدكتور سمير الخادم ل nextlb ” المسكوكات التاريخية تختزن ذاكرة وروحا ، وهي شاهد على حضارات سلفت ، وتلعب دورا هاما كشواهد حية لدراسة التاريخ، ولها أهميتها كآثار تحافظ على الإرث الثقافي للمجتمع العربي والإسلامي بشكل خاص، والإنساني بشكل عام ، عندما تلمسها بين يديك تشعر بقيمتها التاريخية والفنية” .


وردا على سؤال عن اهتمامه واختياره لهذه الهواية التي كانت بعيدة عن تاريخه العسكري كضابط كبير ، قال الدكتور الخادم ” بدأت هذه الهواية عندما تعمقت في الدراسة الأكاديمية في الجامعة الأميركية ، وركزت على التبادل التجاري والحضاري والثقافي بين إيطاليا والمشرق وأفردت في دراستي فصلا للعملات القديمة جدا منذ العهد الفينيقي وحتى عصر الفتوحات العربية ، ومنها الدينار الأموي والدرهم ، وصولا الى العملات الورقية والطوابع والمسكوكات التي تؤرخ لأحداث معينة” .
وكذلك عرضت في المعرض عملات تذكارية أصدرها مصرف لبنان وبعض المؤسسات الثقافية الخاصة تخليدا لذكرى معينة أو لشخصية هامة عبر التاريخ .
وفي جولة على المعرض والمجموعات ، مجموعة مهمة ل رئيس النادي اللبناني لهواة الطوابع والعملات وارف قميحة ، شملت العديد من القطع النقدية التذكارية والتاريخية النادرة ، ومجموهة مهمة من الطوابع من عدة دول أبرزها مجموعة من الطوابع التذكارية الإماراتية وكذلك بعض النقود النادرة من منطقة بعلبك ، شرق لبنان .
ومن القطع المميزة عملة نادرة من العملات المعدنية التذكارية ل ” جمهورية بالاو” من فئة 5 دولارات ، وهي عملة تذكارية عملاقة ، قطرها 18 سم وزنها 680 غراما … فقط ..!
وبالمناسبة فإن جمهورية بالاو أو رسميًا ، جمهورية “بالاو Belau “هي جزيرة في المحيط الهادئ مساحتها459 كلم² تقع 800 كلم شرق الفيليبين. وعدد سكانها يقارب 20 ألف نسمة .
ويستمر المعرض الى العاشرة من مساء اليوم في فندوق مونرو .
atefbaalbaky@hotmail.com

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك