“غرين إيريا” الدولية تطالب بإعادة ضبع إلى البرية ومحاسبة المعتدي

بيئة
118
0

وضعت “جمعية غرين إيريا الدولية” شريط فيديو ترويجي يظهر ضبع صغير في حالة هلع شديد برسم الجهات المعنية وإجراء المقتضى القانوني، وأشارت، في بيان، “إلى أن المشاهد النافرة وثقها محتجزه في شريط مصور، ولم يتوان عن رشقه بالحجارة في غرفة بدت وكأنها في إحدى المزارع مجهزة لإحتجاز الحيوانات، ثم طلب منه “التحرك” كأنه مخلوق عاقل ليلتقط له مزيدا من المشاهد”.
وأضاف البيان: “تحرك الضبع وقد بدا عليه إعياء وهلع كبيرين، ثم بدأ صوته يعلو خوفا، وسرعان ما ارتفع في الفيديو صوت الماشية بالقرب من المكان ليختلط مع صوت الضبع الخائف في إشارة ثانية إلى أن الضبع محتجز في مكان مخصص حتماً للحيوانات مع أنواع أخرى منها”.
وطالبت جمعية “غرين إيريا الدولية”، بعد أن أرسل لها ناشطون الفيديو المصور مع رقم هاتف وتسجيل صوتي للرجل الذي يحتجزه، “بتحرك سريع للنيابة العامة البيئية والوزارات المعنية: البيئة، الداخلية والزراعة، فضلا عن البلديات المعنية إضافة إلى ضرورة فتح تحقيق للوصول الى معرفة مكان احتجاز الضبع والعمل على إخلاء سبيله وإعادته الى البرية حيث مداه الحيوي”.
ورأت الجمعية أنه “لا يمكن التغاضي عن مثل هذه الممارسات التي حذر منها قانون الرفق بالحيوان بنصوص واضحة وصريحة لجهة منع إحتجاز الحيوانات البرية والإتجار بها”.
وأكدت الجمعية وضع”هذه المعلومات ضمن شكوى رسمية لدى الجهات المعنية، برسم المعنيين، وإتخاذ اجراءات سريعة وتدابير رادعة من سائر الجهات المعنية في الدولة والعمل لمعرفة مصير هذا الضبع ومحاسبة المعتدين عليه، والتشدد في ملاحقة كل من تسول له نفسه خرق القوانين والإتجار بالحياة البرية والإعتداء على كائناتها المحمية”.
المصدر – وطنية

لمشاركة العنوان: