عبد الملك: لإلتزام وسائل الإعلام والإعلان بقرارات هيئة الإشراف على الإنتخابات

أعلن رئيس هيئة الإشراف على الإنتخابات القاضي نديم عبد الملك، أن الهيئة هي دائمة وتمارس مهامها المنصوص عليها في القانون بصورة مستقلة وبالتنسيق مع وزير الداخلية الذي يؤمن لها مقرا مستقلا”، مشيراً الى ان “رئيس الهيئة هو القاضي الأعلى درجة ونائبه هو واحد من نقيبي المحامين الأكبر سنا”.
وأشار ان الهيئة تتألف من ​3 قضاة متقاعد​​ين ، و 3 نقباء سابقين، و3 ممثلين عن نقابة الصحافة، وخبير في شؤون الإعلام والإعلان، وممثل عن المجتمع المدني.
وأكد عبد الملك ، في مؤتمر صحفي عقد ظهر اليوم الأثنين في فندق كراون بلازا في الحمرا بحضور ممثلي عن مختلف وسائل الاعلام المحلية والعاملة في بيروت لإطلاع الرأي العام على دور الهيئة، العزم على تطبيق احكام قانون الانتخابات وسائر القوانين المرعية الاجراء على وسائل الاعلام والاعلان كافة، مشددا على أن موجبات الإعلام الرسمي التزام الحياد أمام وسائل الاعلام الخاص” فممنوع عليها تأييد اي مرشح أو لائحة”.
واوضح ان الهيئة “تستلم الكشوفات المالية للحملات وتعمل على التدقيق بها خلال مدة شهر وتقوم بممارسة الرقابة على الإنفاق الانتخابي”، لافتا الى انه “عند الضرورة تستعين الهيئة بأصحاب الاختصاص في مجال الانتخابات”.
وقال: “وضعت الهيئة نظامها الداخلي وصدق عليه مجلس الوزراء كما وضعت هيكليتها التنظيمية والمهام، وحددت قواعد سلوك وسائل الإعلام”.
وأعلن ان الهيئة حددت بداية الحملة الانتخابية مع فتح باب الترشيحات وحددت أصول المراجعات لديها عبر كتاب خطي.
واكد ان “هناك موجبات وضعها القانون الانتخابي على وسائل الإعلام والإعلان”، وقال: “موجبات الإعلام الرسمي هو التزام الحياد أما وسائل الإعلام الخاص فممنوع عليها تأييد أي مرشح أو لائحة”.
اضاف: “للهيئة أن تتخذ ما تراه مناسبا في حال المخالفة، فإما توجيه تنبيه أو إلزام وسيلة الإعلام بث اعتذار أو حق الرد للمرشح”.
واكد عبد الملك ان “هيئة الإشراف عازمة على تطبيق أحكام قانون الانتخابات وسائر القوانين المرعية الإجراء على كافة وسائل الإعلام والإعلان”، داعيا الى “الالتزام بالقرارات الصادرة عن الهيئة”
ودعا عبد الملك المهتمين لمتابعة اخبار الهيئة للدخول الى موقهعا الرسمي www.elections.gov.lb
nextlb_إكرام صعب
saabikram@gmail.com

لمشاركة الرابط: