سمكة غريبة تثير الرعب في نيوزيلندا

فوجئت المواطنة النيوزيلندية هانا ماري عندما عثرت على مخلوق بحري غريب على شواطئ نيوزيلندا، خلفته عاصفة قوية ضربت المدن الساحلية.
ولم تتردد ماري في التقاط صور عديدة للمخلوق “الغريب”، قبل أن تنشر صوره على موقع فيسبوك، داعية الأصدقاء لمساعدتها بالتعرف على ماهيته، حسب ما نشر موقع “فوكس”.


ولاقت الصورة الغريبة تفاعلا كبيرا على وسائل التواصل الاجتماعي، حتى انتشر الخبر على وسائل الإعلام النيوزيلندية.
وبعد محاولات العامة تعريف المخلوق، الذي وصفه البعض “بالكائن الفضائي البشع”، تدخل بعض العلماء لإبداء آرائهم في الموضوع.
وقال عالم الحياة البحرية، مالكولم فرانسيس: “هذا المخلوق هو من أنواع سمك الورنك النيوزيلندي ، يشبه قرشا مسطحا، لديه هيكل عظمي مكون من الغضاريف. وعادة ما يقضي معظم حياته في قاع المحيطات”.
ويصل طول سمك الورنك النيوزيلندي مترا كاملا، وعادة ما يسبح بعمق أكثر من 200 متر في قاع البحر.
عن – سكاي نيوز عربية

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك