بيروت ..يا امرأتي ومرآتي

بيروت يا امرأة عشقتها بروحي وأحاسيسي وحواسي
يا عصفورة جريحة تئن بصمت على وجعها المتفشي في أجزاء جسمها، المتربص في شرايين قلبها .
يا من نشرت الفرح في القلوب ، يا جسراً يعبر عليه كل من تاه في الدروب ، يا أختاً تحبس دموعها في مآقيها ، تحبس حرق جمرها كل صباح ومساء .
بيروت يا امرأتي إخترتك اليوم لأعايدك بقلوب كل نساء العالم ، وأهنئك على صبرك في تخطي كل المآسي التي تواجهك على ما ابتليت به .
يا قصيدة الشعراء والأدباء ، دعيني أقبل منك الجبين ، دعيني أواسيك أو أقله أبلسم ندبك التي باتت تأكل ابتسامة وجهك المتكبر على أوجاع الزمان.
يا امرأة علقت بالأنين تفرق دمها بين الطامعين بلا ثمن ، تناسوها وداسوا على قلبها المشرق
بيروت يا حقل اخضرار حزين ! من يمسح الدمع عن أهدابك؟
من يواسي أوجاعك ؟ بيروت يا من تسكنيني قبل أن أسكنك ، أنت يا امرأة نَمَت فيها أحاسيس كل نساء العالم دون استثناء ، يا جدتي وأمي وأختي وابنتي ويا… أخي ..
علميني كيف أصبر يا بيروت على كل وجع يدق مسماره في القلب ؟
وكيف للعليل أن يقوى على صدأ الزمن
أخبريني كيف أمسح دمعة امرأة أخبرتني بأنها تخسر كل ما لديها؟
أيا بيروت ! أنتِ يا ست الدنيا ، يا صخرة تتقاذفها الأمواج العاتية كيف منك نستمد القوة؟
أنتِ الأستاذ والمعلم والقلم
وأنت المرأة والأم والربيع والطفل..
أنتِ يا بيروت أنا .. وأنا يا بيروت أنتِ
بيروت يا امرأتي ومرآتي ..بالله عليكِ
إمنحيني القوة .
إكرام صعب
saabikram@gmail.com

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك