بورشه 718 بوكستر S الجديدة .. شبابية أنيقة لعشاق الأداء الرياضي الأصيل

عاطف البعلبكي _nextlb

بعد حوالي عقدين من الزمن على تقديم بورشه بوكستر، كشقيقة صغرى ل 911الرياضية المقاتلة ، إختارت الشركة الألمانية العريقة إسماً جديداً للسيارة بإضافة الأرقام الثلاثة 718 الى كل من بوكستر وكايمن لتجعل منها فئة قائمة بذاتها ، وليصبح اسم السيارة موضوع التجربة، 718 بوكستر إس للمرة الأولى منذ مطلع عام 2016 ، وتعود التسمية الى بورشه 718 RSK الخاصة بالسباقات التي اشتهرت في أعوام الستينيات ، والتي أصبحت أيقونة نادرة فيما بعد ، وقد تم بيع إحدى نماذجها المذهلة ب 3 ملايين و500الف دولار في أحد أهم المزادات العالمية المتخصصة ببيع السيارات الرياضية النادرة حول العالم .
وحصلت بوكستر 718على تصميم أنيق ، وقاعدة عجلات جديدة ومحركات رباعية الأسطوانات مدعمة بشاحن توربيني بدلا من محرك الأسطوانات ال6 السابق ، مع رفع واضح لسقف للقوة أوصلها الى 350 حصانا لتصبح سيارة رياضية حقيقية تضج بأحصنة بورشه الأصيلة .

تحت التجربة
وفر مركز بورشه لبنان ل nextlbطرازا مميزا من بوكستر إس الجديدة 2017 للإطلاع عن كثب على مميزات هذه السيارة القوية ، وفي المبدأ لايمكنك أن تخرج بإنطباع غير إيجابي مع إحدى سيارات بورشه ، فهي سيارة رياضية بإمتياز تعرف كيف تأسر قلبك من النظرة الأولى ، بخطوطها الأنيقة ووضعية القيادة الرياضية ، ولكن ليس على حساب الفخامة ، فالجلد المطرز سيد الموقف بدءا من المقاعد وصولا الى المقود ولوحة القيادة … يكفي أن تدير مفتاح التشغيل بيدك اليسرى لتنطلق بسرعة فائقة في جو من التحدي والأداء المرتفع …!
يشعرك صوت بوكستر وزمجرة محركها رباعي الإسطوانات ، المدعم بالتوربو وبخاصة عند الإعداد الرياضي SوS+ لطلب التأدية الرياضية العالية ، بأنك تقود سيارة رياضية حقيقية ، وعند طلب التسارع تنطلق بوكستر من 0الى 100 كلم بأكثر من 4 ثوان بقليل ، وهذا الإنطلاق “المحترم” عائد الى القوة العالية للمحرك المدعم بالتوربو والذي يولد لها 350 حصانا (وهذا يوازي قوة سيارة رالي حقيقية إذا صحت المقارنة ) ويلعب وزنها المنخفض دورا مهما في هذه التأدية العالية ، وهولا يتجاوز1350 كلغ .

التجربة على طرق بطبيعة مختلفة كانت كفيلة بالكشف عن قدرات بوكستر Sالمميزة وبخاصة على الطرق الجبلية والمتعرجة ، فقد برهنت بوكستر عن تماسك كلي عند المنعطفات ورشاقة وثبات بالرغم من اختيار القيادة بالأسلوب الرياضي القوي S+الذي يرفع صوت المحرك ليعزف سيمفونية القوة الضاربة ، والطبع فإن قوة المحرك العالية جدا بالمقارنة مع محركات فئة 4 أسطوانات ، تتظافر مع تأدية علبة السرعات الرياضية PDK ذات نسب التبديل السريعة التي تبدلها بإستمرار من ذراعين صغيرين مثبتين في المقود ، مع التركيز الشديد على الطريق ، وهذه القوة العالية كفيلة بوضعك في الطليعة بغاية الراحة ، ومنافسة عارمة على الطريق مع سيارات رياضية تفوق بوكستر حجما وقوة .

وعند اختيار الأسلوب السوبر- رياضي للقيادة S+ ، تتأهب علبة السرعات PDK للتغيير فهي تقوم بتبديل النسب بسرعة فائقة صعودا حتى السرعة السابعة ، و نزولا حتى السرعة الثانية فالأولى في حال استمر الضغط بقوة على المكابح ، وهذا الأسلوب الدقيق في التبديل يفيد في التسارع صعودا كما يحكم السيطرة على قوة المحرك نزولا ، ويوفر الجهد عن قدم السائق في كبح القوة وبخاصة عند دخول المنعطفات التي تتطلب الضغط بقوة على المكابح .
المكابح بدورها ، فعالة وقوية وتحافظ على فعاليتها ، بالرغم من الإستعمال القوي والمتكرر لها في جو حار عند التجربة التي شملت العديد من المناطق اللبنانية وذات الطبيعة المختلفة كليا ساحلا وسهلا وجبلا ، دون الوصول الى اختبار سرعات قصوى تتجاوز 280 كلم في الساعة وبالطبع لم يكن هذا ممكنا على الطريق ، ولكن تأدية مشابهة على الحلبات الرياضية كفيلة بتأكيد الطابع الرياضي “المقاتل” للسيارة .
ولعل أحد أهم مميزات قيادة بوكستر ، هو الإنطلاق بحرية مطلقة بعد كشف السقف القماشي الأنيق الذي يعطي الإحساس بالتحرر من القيود ، والإنطلاق في عالم من الثقة والقوة المثيرة للإعجاب ، هذا السقف الذي ينحسر آليا بعدة ثوان وحتى سرعات معقولة نسبيا بعد تحريك تلقائي للنوافذ الجانبية ، يعطي للسيارة مظهرا أنيقا وفخما ويزيد من عملانية استخدامها خلال معظم فصول السنة .

الشكل الخارجي رياضي أنيق
تشبه خطوط الطراز الجديد الى حد كبير الطراز السابق ، إذ لا تقوم بورشه – كعادتها – بخطوات تصميم راديكالية وثورية ، بل تعمد الى تطوير الشكل والخطوط مع المحافظة على الإرث العريق لهذه العلامة التاريخية . وعلى الرغم من التعديلات المهمة التي طرأت على شكل718 بوكستر 2017 ، إلا أن الخطوط العامة للطراز تبقى وفية للطراز السابق ، فقد تم تطوير خطوط المقدم فصار هجوميا يضج بالقوة والشراسة ، بعد توسيع فتحات التهوية لإدخال أكبر كمية من الهواء للشاحن التوربيني ، فيما نال التصميم الجديد أضواء كزينون ومصابيح LED جاءت مدمجة في الصادم الأمامي ، وصار مقدم السيارة أعرض من الطراز السابق ، أما من الجانب فقد صارت فتحات التهوئة للمحرك أكبر بوضعيته الوسطية ، فهو طبعا ليس في الأمام وكذلك ليس في الخلف ، كما هو الحال مع شقيقتها الأسطورية 911 الطيبة الذكر . وكذلك فقد امتدت التعديلات الى القسم الخلفي للسيارة مع مصابيح خلفية مختلفة ، وبخاصة مع الخط الأفقي الأسود الذي يحمل اسم بورشه ، ويمتد على طول المؤخر بين المصابيح الخلفية التي أعيد تصميمها بالكامل مع تقنية LED ثلاثية الأبعاد ومع عاكس هواء خلفي ناعم .
من الداخل كل الأناقة والعملانية

أما داخل بورشه 718 بوكستر 2017 فتم تجديده أيضاً مع لوحة عدادات محدثة بالإضافة إلى الجيل الجديد من نظام بورش للتحكم بالإتصالات مع شاشة لمس تتوفر قياسيا ، ومقود رياضي غليظ ثلاثي المقابض ، يتداخل فيه الجلد الأصلي المخيط مع الألومينيوم المصقول ، وكذلك يمتد هذا المعدن ليزين لوحة القيادة والكونسول الوسطي المرتفع نسبيا ، ليجعل ذراع تبديل السرعات الموقع بشعار PDKفي متناول اليد ، فيما تتوزع فتحات التهوئة الرباعية على لوحة القيادة وتعمل بفعالية حتى وإن كان سقف بوكستر مكشوفا .
وتتوسط لوحة القيادة ساعة مع عقارب ، تزيد من أناقتها وتعطيها نفحة كلاسيكية. وتشتمل المقصورة على مقعدين رياضيين مكسوين بالجلد، فيما يتم فتح السقف القماشي أو إغلاقه في 9 ثوان فقط وحتى سرعة 70 كلم في الساعة .

أما نظام الإستماع الذي يحمل توقيع ” بوز” مع سماعات موزعة على المقصورة الرياضية ونظام الإتصال مع العالم الخارجي، فيشغلان بلوحة تعمل باللمس ويمكن توصيل الهاتف واستخدام البلوتوث وكل وسائل الإتصال الذكية التي تبقي سائق بوكستر على اتصال مع العالم الخارجي .
أما الأمان فهو سمة بارزة في مقصورة بوكستر ، مع أحزمة رياضية تأتي إختياريا باللون الأحمر ونظام اي بي إس قوي وفعال يوقف السيارة عند حدود إرادة صاحبها . وتجهز السيارة كذلك بدعامات خلفية خلف راس السائق لحماية الجسم في حال انقلاب السيارة ، ونظام فرامل يد آلية . وتتمتع بورشه 718 بوكستر 2017 بالمواصفات القياسية التالية:
عجلات معدنية رياضية بقياس 18 إنشا ومكابح أسطوانات من الألومينيوم على العجلات الأربع بتوقيع بورشه وأضواء كزينون أمامية وفتحات عادم مزدوجة في وسط الصادم الخلفي وزر إختيار أسلوب القيادة الرياضي والتعديلات التي تواكبه على المحرك والصوت ونسب التبديل والتعليق ، ونظام صوتي مع 6 سماعات ، وميزة التحكم بالإتصالات مع حاجز خلفي لصد الرياح بين المقاعد وميزة الدخول بدون مفتاح ، وشاشة لمس قياس 7 إنش وعجلات معدنية بقطر 19 إنشا .
القلب النابض بقوة 350 حصانا ..!

يتوفر ل بوكستر الجديدة محركان رباعيي الأسطوانات ، الأول معزز بنظام توربو تشارجد بحجم 2.5 ليتر ويولد قوة 350 حصانا وعزم دوران مرتفع يبلغ 420 نيوتن- متر ، لتتسارع السيارة من 0 إلى 100 كلم في الساعة في غضون 4،4 ثانية ، وتصل سرعتها القصوى الى 285 كلم في الساعة.
أما المحرك الأصغر فهو رباعي الأسطوانات مع توربو تشارجد كذلك ، ولكن بحجم 2 ليتر ويولد قوة 300 حصان و 380 نيوتن- متر من عزم الدوران، لتتسارع السيارة من 0 إلى 100 كلم في الساعة ب4,7 ثانية ، وتبلغ سرعتها القصوى 275 كلم في الساعة. ويتصل كل من المحركين المتوفرين على بوكستر الجديدة ، إما بعلبة سرعات رياضية PDK أوتوماتيكية مولفة من7 نسب ثنائية التعشيق أو يدوية مؤلفة من 6 نسب.
كلمة أخيرة : بوكسترS صارت أكبر وأقوى ، وهي خيار مناسب لميزانية تقل كثيرا عن الطرازات القوية والكبيرة من بورشه ، وتمتاز بالعملانية والفعالية ، وبخاصة مع صندوقي تحميل للحاجيات في الأمام والخلف يتسعان للكثير من الأمتعة .
atefbaalbaky@hotmail.com

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك