الشامسي يهنئ بحلول شهر رمضان ويطلق المشروع الإماراتي لإفطار صائم في لبنان

أطلق سفير دولة الامارات العربية المتحدة لدى الجمهورية اللبنانية د. حمد سعيد الشامسي حملة “المشروع الإماراتي لإفطار صائم رمضان 1439 – لبنان” بعد الجولة التفقدية التي قام بها مع فريق العمل المعني للاطلاع على التحضيرات الجارية كما الاجتماعات التي أجراها مع مختلف الجهات المنفذة من أجل متابعة كافة التفاصيل المتعلقة بالحملة التي ستبدأ منذ بداية الشهر الفضيل بمكرمات من عدة جهات إماراتية مانحة لم تتوان يوماً إلا عن بذل مساعي الخير والعطاء وتكريس أسمى المعاني الانسانية.
ومن بين الجهات المشاركة في هذه الحملة التي تشرّف عليها “ملحقية الشؤون الإنسانية والتنموية” بسفارة دولة الإمارات العربية المتحدة والتي تستمر حتى اليوم الأخير من شهر رمضان: مؤسسة زايد بن سلطان للأعمال الخيرية والانسانية، مؤسسة خليفة بن زايد آل نهيان للأعمال الانسانية، مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية ، مكتب الشيخة شمسة بنت حمدان آل نهيان، الهلال الاحمر الاماراتي، جمعية الشارقة الخيرية وهيئة الاعمال الخيرية.
وسيتم تنفيذ الحملة من قبل الشركاء الاستراتيجيين المحليين كوزارة الشؤون الاجتماعية، الهيئة العليا للاغاثة، هيئة الإغاثة والمساعدات الإنسانية في دار الفتوى، إلى جانب عدد من الجمعيات ومؤسسات المجتمع المدني الخيرية والانسانية المرخصة من قبل وزارة الداخلية والبلديات.

وقال السفير الشامسي: “أهنئ القيادة الاماراتية والشعب الاماراتي والمقيمين بحلول شهر رمضان المبارك، كما أتوجه بالتهاني للرؤساء اللبنانيين الثلاثة والشعب اللبناني عموماً”، معلناً انطلاق المشروع الاماراتي لإفطار صائم والذي سيشمل هذا العام توزيع حصص غذائية في بيروت، صيدا، طرابلس، المنية – الضنية، زغرتا، زحلة، عكار، البقاعين الغربي والاوسط، بعلبك، عرسال، اقليم الخروب، الشوف، مرجعيون وحاصبيا وصور، كما إقامة إفطارات جماعية يصاحبها بعض برامج التوعية والترفيه من أجل مشاركة المحتاجين والأيتام والعجائز والأرامل وأصحاب الهمم فرحة هذا الشهر الذي يحمل سمات العمل الانساني ويعلّي من شأنه”.
وأشار إلى أن الافطارات ستشمل “دار الايتام الاسلامية، صندوق الزكاة، دار العجزة الاسلامية، المركز الاسلامي في عائشة بكار ومؤسسة محمد خالد للرعاية الاجتماعية كما الايتام المكفولين من قبل مؤسسة “خليفة الانسانية” في طرابلس إلى جانب افطار للأيتام في مركز قرى الاطفال SOS بصيدا”، مشيراً إلى أن “الخير سيعم مختلف المناطق إيماناً بالرسالة التي تجسدها الامارات والتي تعمل من خلالها على مساعدة المجتمع اللبناني المضيف كما النازحين السوريين والفلسطينيين”.
وفي الختام، توجه سفير الامارات إلى المولى عزّ وجلّ أن يحفظ صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، (حفظه الله) وأن يمنّ عليه بالصحة والعافية وأن تنعم الامارات والأمتيْن العربية والاسلامية بالأمن والاستقرار.
خاص

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك