أشهر ملحد في العالم يرجع إلى حضن الكنيسة

انه السياسي الأسترالي والملحد الشهير بيل هايدن ـ الذي اعلن إلحاده عام 1989 و قام بتأليف عدة كتب يجهر بالحاده ويدافع عنه محاربا الإيمان ، قد عاد الى الايمان والكنيسة من جديد .
انشغلت المواقع الغربية بنقل هذا الخبر ، فهذا الرجل قد بلغ 85 عاما وقال عقب ايمانه ” قد يظن البعض منكم أنني شخص مهم في أستراليا ، ولكن الحقيقة هي أنني مجرد كائن بشري قابل للخطأ ، فهناك نجمة واحدة فقط في حياتنا وهي يسوع المسيح “
يقول راعي الكنيسة الكاثوليكية :” عُمد هايدن في كنيسة القديسة مريم بالقرب من مدينة بريسبان ،. وقد قال هايدن عقب معموديته : “استغرق هذا وقتًا طويلاً ، لقد كنت الابن الضال، والآن سأكرس حياتي من هذا اليوم فصاعدًا ، سأعود إلى الله سأعود الى الرب يسوع المسيح الذي فداني وخلصني . ”
المصدر (وكالات)

لمشاركة العنوان:

تعليقات الفيسبوك